منافسو هواوي يستغلون وضعها للاستفادة من الحصة السوقية لها

يقوم عدد من المنافسين مثل شركة أوبو وفيفو وشاومي باتخاذ خطوات صارمة ضد شركة هواوي ، بشأن الاستفادة بنسبة أكبر من الحصة السوقية الخاصة بشركة هواوي العملاقة ، خصوصا بعد أن تم فرض العقوبات الأمريكية على الشركة ، والتي على إثرها تم إعاقت كافة السلاسل الموردة للشركة.

منافسو هواوي يستغلون وضعها

وقد قامت شركة هواوي في وقت مضى من الشهر الحالي ببيع العلامة التجارية الفرعية هونر الخاصة بها ، هذا حتى يتم بذل الجهود لحماية سلسلة التوريد HONOR من العقوبات الأمريكية التي تم اتخاذها على شركة هواوي ، والتي بسببها جعل من المستحيل أن يتم الحصول على أي مكون أساسي لأجهزة هواوي المحمولة.

وعلى هذا فإن الشركات المنافسة للشركة العملاقة تتطلع لاستغلال المشاكل الموجودة فيها ، لأجل الاستفادة من أخذ حصة كبيرة بسوق الهواتف.

وصرح المدير التنفيذي وهو ديريك وانج الخاص بالانتاج بشركة Realm المسؤولة عن تصنيع الهواتف ، والتي تقوم بالاشتراك مع اوبو بسلسلة التوريد : كافة الشركات الصينية ترفع بشكل كبير توقعاتها ، لما سوف يحدث بالعام القادم.

كما قال ايضا : تعتقد كلا من أوبو وفيفو وشاومي أن ما تم اتخاذه من عقوبات على شركة هواوي قد قام بالتأثير البالغ عليها وسبب لها الضرر، وذلك بالسوق الدولي ، لذا فإن هؤلاء المنافسون يرغبون في أن يحصلوا على حصة سوقية كبيرة من الشركة العملاقة هواوي.

كما كشف وانج على أن الشركة Realme والتي تم تأسيسها في عام 2018 ، تسعى لمضاعفة شحنة الهواتف الذكية إلى 50 مليون لهذا العام.

كما صرح أيضا : أن شركة Realme قامت ببناء القاعدة الخاصة بها من خلال العروض الممتازة ذو الأسعار البسيطة وذلك بجنوب شرق آسيا وايضا الهند ، بالإضافة إلي أنها تتطلع أيضا إلى أن تقوم بالعمل على استهداف كلا من الصين وأوروبا بالعام القادم بهواتفها الرائدة ، بغض النظر عن ما تعانيه شركة هواوي من وضع سيء.

كما قامت وزارة التجارة الأمريكية بشهر أغسطس الماضي بإيقاف شركة هواوي من حصولها على التكنولوجيا الأمريكية ، التي تستخدمها بهواتفها المحمولة ، وذلك باعتبارها تعد تهديد أمني على امريكا ، ولكن الشركة الصينية تنفي هذه التهمة.

شاركها

أضف تعليق