ثغرة أمنية نشطة ترغم جوجل على التصحيح الثاني خلال أسبوعين

Advertisement

قامت شركة جوجل بإصدار تحديث أمني وذلك لـ متصفح الانترنت جوجل كروم. والذي فيه يتم تصحيح ما لا يقل عن عشرة أخطاء في الأمن الخاص بالمتصفح. ومن ضمن هذه الأخطاء تواجد ثغرة أمنية نشطة يتم استغلالها من قبل العديد من الأشخاص في الوقت الحالي. بالإضافة إلى أن التحديث سوف يقوم بمعالجة تسعة ثغرات أخري خاصة بالأمان.

ثغرة أمنية نشطة ترغم جوجل على التصحيح الثاني

التصحيح الأمني الثاني لجوجل كروم خلال اسبوعين

قامت المجموعة الخاصة بالأمان بشركة جوجل والتي تسمى فريق تحليل التهديدات. وهو المتخصص في تتبع أي جهة فعالة تقوم بأى تهديد للعمليات المستمرة الخاصة بها. وسميت هذه الثغرة ب (CVE-2020-16009).

كما ايضا لم تقم شركة جوجل بالإعلان عن أي تفاصيل خاصة بالثغرة الموجودة في النظام الأمني لها. وكذلك المجموعة التي تقوم باستغلالها، وذلك حتى تتيح لنفسها الكثير من الوقت للقيام بتثبيت عدة تحديثات أخرى. وأيضا القيام بمنع هذه المجموعة الفعالة من تطوير طريقة لاستغلال هذه الثغرة لأجلها.

كما صرحت جوجل أن : الثغرة الأمنية النشطة متوفرة عبر(V8)، وهو عبارة عن مكون كروم. والذي يقوم بدوره في التعامل مع كافة التعليمات البرمجية الخاصة بلغة جافا سكريبت.

Advertisement

كما تقوم شركة جوجل بنصح كافة المستخدمين لها. بأن يقوموا بتحديث المتصفح وذلك للإصدار 86.0.4240.183 الخاص بأنظمة التشغيل المعروفة لينكس وماك وويندوز.

وأضافت جوجل ايضا : انها بشكل كبير تكون على دراية في حال تواجد حدوث استغلال لثغرة CVE-2020-16009 من خلال تقارير لديها. ولكن لم تقوم بإعطاء أي تفاصيل عن الجهات التي تقوم باستغلال هذه الثغرة.

وهذه الثغرة الأمنية تعتبر الثانية من نوعها والتي تم استغلالها في متصفح جوجل كروم. وقامت جوجل بالعثور عليها، وذلك في آخر أسبوعين.

كما قامت شركة جوجل أيضا بإصدار تحديث امني يوم 20 اكتوبر. وذلك لمعالجة الثغرة الأمنية وذلك في المكتبة الخاصة بعرض الخط في متصفح كروم CVE-2020-15999.

كما ايضا صرحت شركة جوجل بانه تم استخدام الثغرة مع ثغرة أخرى تواجدت في نظام ويندوز، وذلك باسم CVE-2020-17087.

ومن المتوقع لهذا الأمر، فإن شركة مايكروسوفت سوف تعمل على معالجة هذه الثغرة يوم 10 نوفمبر. وذلك من خلال التحديث الجديد للشركة.

Advertisement

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك بخير في هذا الأمر، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا أردت ذلك. موافق إقرأ المزيد