ثغرة أمنية بـ Google Drive تسبب إحتيال للمستخدمين

ظهور ثغرة امنية ضعيفة لدي الخدمة الخاصة بخدمة التخزين السحابي وهى جوجل درايف ، مما تعمل هذه الثغره على أحتيالك من قبل بعض الهيئات او الجهات التي تقوم بوضع ملفات غير جيدة وضارة على شكل صور او مستند ،وعلى هذا يزيد من هجمات الاحتيال على المستخدمين.

ثغرة أمنية بـ Google Drive تسبب إحتيال للمستخدمين

وتتواجد احدث مشاكل الضعف الامني في ادارة الاصدارات المتاحة في خدمة جوجل درايف ، فهي ضارة نسبيا لانها تؤدي الي تحميل وتنزيل الاصدارات من الملفات الضارة التي تؤدي الي التصيد والاختراق .

وكان من المفترض ان تقوم الادارة الخاصة بالاصدارات بجوجل درايف بتحديث الاصدار القديم للملف باصدار اخر جديد بنفس امتداد الملف ، ولكن من المؤسف الامر ليس كذلك.

ومن المؤسف ايضا ان ادارة الاصدارات لديها خلل من جانب التميز والتطوير ، وهذا الامر قد يسمح للمهاجمين بالاحتيال والاختراق عن طريق برامج ضارة .

ومن المعروف ان شركة جوجل لديها خدمة تسمي التخزين السحابي ولكنها لا تستطيع التحقق من معرفة الملف هل هو من النوع نفسه او شيئا اخر .

ومن المؤسف ان المعاينة عن طريق الانترنت لا تعتبر حل لكي نعرف هل يوجد ملف به مشكلة ام لا ، ومن المعروف ان كل من يتصفح جوجل كروم يكون واثقا بشكل كبير في اي ملف مرفوع بواسطة جوجل درايف حتي اذا اكتشفت البرامج المضادة للفيروسات مشكلة ما.

وهذا الاسلوب من الممكن استخدامه في الهجمات التي تخدع المستخدم لكي تصل الي جهازه وتخترق نظامه ، كما أنه في حالة تحديث المستند قد تستقبل اشعارا بذلك .

وفي هذه الحالة سيكون الامر مفيد للغاية لمهاجمة الهيئات التي تعتمد بشكل خاص علي خدمة جوجل درايف ، وتعتبر افضل الحلول في هذه الحالة ان تقوم باستخدم برامج مضادة للفيروسات ، وهذا بجانب اخذ الحذر من تلقي اي تنبيهات او اشعارات غير متوقعة من تحديث اي ملف بخدمة جوجل درايف .

وتمثل هذه المشكلة باب كبير للمحتالين والمخترقين لانهم يستفيدون من الخدمات السحابية عن طريق جوجل درايف لنشر الملفات والمستندات الضارة .

وهذا الامر قد حدث عندما قامت شركة جوجل مؤخرا باصلاح ثغرة امنية كانت تتواجد في خدمة G-mail والتي عن طريقها تسمح للمهاجم بارسال رسالة بريد الكتروني للمستخدم بشكل مخادع مما تعمل علي محاكاة العملاء في خدمة الجيميل.

مقالات ذات صلة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك بخير في هذا الأمر، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا أردت ذلك. موافق إقرأ المزيد