بعد قرار المملكة المتحدة بمنع استخدام معدات الجيل الخامس – هواوي ترد

قرار المملكة المتحدة بمنع استخدام معدات الجيل الخامس

امتدت المعركة في مجال التجارة الدائرة حاليا بين واشنطن وبكين إلى بريطانيا حيث أعلنت الحكومة البريطانية امس الثلاثاء عن قرارها بحظر استخدام معدات الشركة الصينية هواوي الخاصة بالجيل الخامس في الانترنت في بريطانيا بنهاية عام 2020 وذلك لدواعي امنية واجبرت جميع شركات الاتصالات البريطانية المشغلة على التخلص من معدات هواوي في شبكة 5G بمجرد دخول عام 2027. 

وفي تصريحات لوزير الشؤون الرقمية البريطانية  “أوليفر دودن” أخبر خلالها البرلمان عن قرار الحكومة بعد اجتماعا ترأسه رئيس الوزراء البريطاني مع الحكومة ومجلس الأمن القومي، أن القرار جاء لأسباب أمنية بعد تعديل التقييم الأمني لمعدات الجيل الخامس التي تقدمها شركة هواوي.

ومن ناحية اخرى اعتبر المسؤولون  في هواوي الصينية ان هذا القرار جاء بعد ضغط الحكومة الأمريكية على بريطانيا وانه قرار سياسي إلى حد كبير ومحبط للغاية لشركة هواوي خاصة وان الحكومة البريطانية كانت ترفض تماما الاستغناء عن معدات الجيل الخامس من هواوي حتي بعد مقاطعة الحكومة الامريكية لمنتجات الشركة مؤخرا.

وكان وزير الخارجية  جيريمي هانت قد أكد في تصريحات له ان بلاده مهتمة بشكل كبير لتحذيرات حكومة الولايات المتحدة بشأن معدات الجيل الخامس المصنعة من قبل الشركة الصينية هواوي. 

وقال المتحدث باسم هواوي في بريطانيا  “إدوارد بروستر “أن هذا القرار سوف ينقل الحالة الرقمية في بريطانيا إلى مستوى  رقمي بطئ وسوف يضر بأي شخص يملك هاتفا واننا كنا نحرص في السنوات الاخيرة على ان نجعل بريطانيا متصلة بشكل اكثر لهذا فنحن نأمل ان تراجع الحكومة البريطانية هذا القرار لأننا نثق في المستوى الأمني للمعدات التي توردها هواوي للمملكة البريطانية. 

وأضاف بروستر سوف تعمل شركة هواوي على مراجعة أعمالها في بريطانيا بعد قرار الحكومة البريطانية بشأنها وأنها سوف تعمل على حث الحكومة على التراجع عن هذا القرار للاستمرار في جعل بريطانيا بلد متصلا اكثر عبر تقديم كل ما هو جديد من هواوي. 

بموجب هذا القرار فإن الشركات المشغلة لن تستطيع شراء أي من معدات الجيل الخامس التي تصنعها هواوي بحلول نهاية العام الجاري وعلى ذلك فإن شركات المحمول البريطانية المعنية بالقرار قد أعلنت أن عملية تخلصها من معدات شركة هواوي قد تحتاج إلى سنوات طويلة وسوف تكلفها مبالغ طائلة قد تصل إلى مليارات الدولارات لان شركات المحمول البريطانية تعتمد معدات هواوي منذ ما يقرب من العشرين عاما الأمر الذي سيؤدي إلى أن مقدمي الخدمات المحمول  في البلاد سوف يتحملون مبالغ كبيرة للخدمة الرقمية. 

كذلك فإن البريطانيين كانوا منذ فترة في انتظار استخدام شبكة  5G السريعة الجديدة للإنترنت وبعد قرار الحكومة سوف يضطرون للمزيد من الانتظار وقد يحدث الأسوأ بوجود انقطاع في الخدمة عن بريطانيا . 

ويعتبر قرار الحكومة البريطانية ضد هواوي الصينية انتصارا لحكومة الرئيس الأمريكي  دونالد ترامب في معركتها الحالية القائمة على تجريد الصين من تفوقها التجاري المتصاعد وبالتالي فهي معركة سياسية في المقام  الأول بين الولايات المتحدة والصين.

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك بخير في هذا الأمر، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا أردت ذلك. موافق إقرأ المزيد