بايت دانس تدخل مناقشات مع ريلاينس الهندية للاستثمار بتطبيق التيك توك

Advertisement

بايت دانس تدخل مناقشات مع ريلاينس الهندية

تدخل شركة بايت دانس العملاقة الصينية في مفاوضات وذلك مع شركة ريلاينس اندستريز، وذلك من أجل أن يتم دعم تطبيق التيك توك من ناحية النشاط التجاري وذلك بالهند.

وهذه الخطوة تعمل على الحفاظ على شان تطبيق التيك توك وذلك بالسوق الكبرى من خلال الحفاظ على عدد المستخدمين له.

وقد تم حظر تطبيق التيك توك داخل الصين منذ 29 يونيو وذلك بسبب تواجد العديد من التداعيات والتوترات بين الهند والصين ، مما قامت الهند بحظر تطبيق الفيديو مع 85 تطبيق اخر من الصين، وذلك بسبب أمور عديدة منها مخاوف اختراق هذه التطبيقات امان البلد أو الخصوصية لمستخدميها من خلال تعقب بياناتهم.

كما تشكل الهند لتطبيق التيك توك السوق الكبرى وذلك خارج الصين وذلك من خلال عدد المستخدمين الذين يصلون لأكثر من 200 مليون شخص.

كما ايضا تقوم شركة بايت دانس بتوظيف ما لا يقل عن 2000 شخص داخل دولة الهند ، حيث يتم توقف عمل ومصير كل الموظفين على محاولة إقناع الشركة لمتطلبات الحكومة الهندية بالسماح لهم في القيام بالعمل ، او بيع نفسها.

Advertisement

وتم العديد من المحادثات بين كل من بايت دانس و ريلاينس  الشركة الهندية وذلك في اخر الشهر الماضي ، ولكن لم يتم التوصل لأي اتفاق ، حيث أكد أحد المصادر أن النشاط الخاص بتطبيق التيك توك  التجاري يبلغ قيمته 3 مليار دولار.

وبهذا الاستثمار الذي أكدت أن تقوم به شركة بايت دانس فإنه يساعد شركة ريلاينس الهندية لأجل أن تقوم باتمام العديد من الاتصالات العميقة مع العديد من المستهلكين.

حيث أن شركةريلاينس الهندية تدير مشروع ضخم خاص بالاتصالات منصات جو ، وعلى الرغم من أن المشروع حقق 400 مليون شخص في اقل من أربع سنوات ، إلا أنه لم ينل النجاح حيث واجهت تطبيقات الشركة صعوبة كبيرة.

كما قامت منصات جو في اخر شهر ابريل على تجميع 20 مليار دولار من حوالي 13 مستثمر معروف ، مثل جوجل والفيس بوك.

حيث تأتي العديد من المحادثات المبكرة بين الشركتين وذلك من أجل محاولة الاحتفاظ ببعض الموظفين داخل الهند، ورغم محاولات شركة بايت دانس إلا أن هناك بعض المديرين التنفيذيين قاموا بمغادرة موقع الشركة بالهند الاسبوع الماضي.

ومن ضمن من غادرو رئيس السياسات الخاصة بالأشراف على النشاط التجاري الخاص بتطبيق Helo داخل الهند والذي تمتلكه شركة بايت دانس.

كما قامت شركة بايت دانس بالتاكيد لكل موظفيها على أنها تقوم بإجراء محادثات مع الحكومة الهندية وذلك من أجل أن يتم حل كافة المخاوف المتعلقة بالتطبيق  في نيودلهي ، كما أنها لا تخطط لمغادرة الموظفين من الهند.

Advertisement

مقالات ذات صلة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك بخير في هذا الأمر، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا أردت ذلك. موافق إقرأ المزيد