القبض على مواطن صيني بتهمة سرقة التكنولوجيا الأمريكية

وزارة العدل الأمريكية توجه العديد من الاتهامات للصين بخصوص سرقة البيانات الخاصة بالتكنولوجيا الأمريكية ، حيث قامت وزارة العدل الأمريكية بتوجيه الاتهام إلى الباحث الصيني الموجود في جامعة كاليفورنيا بمدينة لوس أنجلوس على أنه قام بإتلاف عدد من الأدلة الخاصة بتحقيق فيدرالي وذلك في النقل الغير قانوني للتكنولوجيا الأمريكية إلى دولة الصين.

القبض على مواطن صيني بتهمة سرقة التكنولوجيا الأمريكية

حيث ذكر أن الباحث الصيني المتهم وهو غوان لي ، قام بإلقاء قرص صلب في سلة قمامة قبل أن يغادر المقر الخاص به داخل الولايات المتحدة الأمريكية ، وذلك قبل أن يركب طائرته المتجهة للصين.

 وقام المكتب التحقيقات الفيدرالي باستعادة القرص الصلب وذلك بعد أن رفض الباحث الصيني أن يتم فحص جهاز الحاسوب الخاص به من قبل وكالة المخابرات ، وذلك عندما حاول لي أن يقوم بركوب الطائره التي تتجه للصين ، وعندما تم رفض طلب الوكالة ، لم يتم السماح له بالصعود إلى الطائرة والذهاب.

ووفقا لما قدمه مكتب التحقيقات الفيدرالي بما يخص التهم الواقعة على الباحث الصيني ، في شهادة نصية تؤكد على أن القرص الصلب قد تضرر بشكل كبير وبشكل يصعب إصلاحه ، كما أن البيانات الموجودة على القرص أزيلت تماما وهذا يؤكد أنها أزيلت عن قصد.

وفي التحقيق الذي تم اعترف لي على أنه قام بالمشاركة في تدريب عسكري وكان يرتدي زيا عسكريا في وقت ما ، وذلك عندما كان في الصين داخل جامعة الصين الوطنية لتكنولوجيا الدفاع ، ولكن أكد أنه طالب عادي ولم يقم بهذا الأمر.

وبجانب ايضا تدمير الأدلة ، تم اتهام الباحث الصيني لي على أنه قام بإخفاء أجهزة التخزين الرقمي عن كل من المحققين، بجانب الكذب بشأن أنه لم يقم بأي اتصال مع القنصلية الصينية في الفترة التي تواجد فيها داخل الولايات المتحدة.

وفي حال تم إثبات كافة التهم الموجهة إليه ، سوف يتم توجيه له عقوبة تصل إلى 20 عاما داخل السجن الفيدرالي.

وتم في وقت سابق من نفس هذه الواقعة تم الحكم على مواطن من الصين بالسجن داخل الولايات المتحدة لمدة عامين وذلك من أجل المحاولة في سرقة بطاريات الجيل التالي الخاصة بشركة بترول الأمريكية.

مقالات ذات صلة

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك بخير في هذا الأمر، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا أردت ذلك. موافق إقرأ المزيد